شرط الأخبار

الاردن يشارك في مؤتمر العمل الدولي بجنيف

آخر تحديث: 2019-06-11، 05:42 pm
اخبارنا ــ اكد وزير العمل نضال البطاينة رئيس الوفد المشارك في أعمال الدورة 108، لمؤتمر العمل الدولي، المنعقد في العاصمة السويسرية جنيف اليوم الثلاثاء، اهمية ان تحقق هذه الدورة طموحات الشباب والارتقاء في اعمال الدورة الى مستوى الظروف والتحديات والاحداث التي يمر بها العالم.
وقال البطاينة: إن اطراف الانتاج الثلاث تلتقي للحوار الايجابي البناء وصولا الى افضل مراحل التعاون والتنسيق في ضوء ما يشهده العالم من تحديات سياسية واجتماعية واقتصادية، نجم عنها تدني النمو الاقتصادي وانعكس ذلك سلبا على المعيشة للمواطنين كما ادى ذلك الى شح فرص العمل وتفاقم معدلات البطالة.
وبين أن جدول أعمال المؤتمر يتصدر تقريراً مقدماً من المدير العام للمنظمة جاي رايدر، تحت عنوان "العمل من أجل مستقبل أكثر إشراقاً" حيث سيكون هذا التقرير فرصة سانحة للنقاش حول أفضل الممارسات الدولية للارتقاء بمستقبل العمل في العالم.
وحسب بيان صحفي، أشاد البطاينة بتقرير المدير العام لمنظمة العمل الدولية, واصفا إياه بأنه ينطلق من فهم متقدم لأوضاع الدول وتشخيص لمشكلاتها.
وبين أن المؤتمر يناقش عدداً من الموضوعات الفنية، منها تقرير المدير العام المقترحات بشأن البرنامج والميزانية والمعلومات وتقارير عن تطبيق الاتفاقيات والتوصيات والوثيقة الختامية المئوية لمنظمة العمل الدولية، ووثيقة معايير الحد من العنف والتحرش في عالم العمل بالإضافة للحلقات النقاشية حول مستقبل العمل والمبادرات المرتبطة بالمئوية.
ولفت البطاينة الى ان المؤتمر سيناقش التحولات العميقة التي يشهدها عالم العمل، والعدالة الاجتماعية وإعلان الذكرى المئوية.
وانطلقت اعمال الدورة في قصر الأمم المتحدة بمدينة جنيف السويسرية، امس الاثنين، بمشاركة أكثر من 5700 عامل واصحاب عمل ومندوب حكومي من 187 دولة عضو في منظمة العمل الدولية، وتستمر حتى 21 حزيران الجاري. وسيلقي وزير العمل كلمة أمام المشاركين يوم الجمعة المقبل في جلسة رفيعة المستوى للمؤتمر، كما سيعقد لقاءات ثنائية مع رؤساء الوفود للدول المشاركة.
--(بترا)
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع ' أخبارنا نت' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .
الإسم
عنوان التعليق
نص التعليق